منتدى منيرة بنت محمد الملحم لخدمة المجتمع - الدورة الثانية عشر



الدورة الثانية عشرة - الغاط
2 جمادى الآخرة ١٤٤١هـ (٢٧ يناير ٢٠٢٠م)
أقام ندوة بعنوان:
دور القطاع غير الربحي في الارتقاء
بمؤشر رأس المال الاجتماعي في ضوء رؤية 2030

برعاية صاحبة السمو الأميرة الدكتورة الجوهرة بنت فهد آل سعود عقد منتدى منيرة بنت محمد الملحم لخدمة المجتمع منتداه السنوي في دورته الثانية عشرة في دار الرحمانية بمحافظة الغاط بعنوان: دور القطاع غير الربحي في الارتقاء بمؤشر رأس المال الاجتماعي في ضوء رؤية 2030، وذلك يوم الاثنين 2 جمادى الآخرة 1441هـ (27 يناير 2020م)، والذي يقيمه مركز عبدالرحمن السديري الثقافي سنوياً بدار الرحمانية بالغاط.

افتتح المنتدى بكلمة لرئيسة المنتدى -مساعدة المدير العام لشؤون القسم النسائي - أ.د مشاعل بنت عبدالمحسن السديري، التي رحبت بصاحبة السمو الأميرة الدكتورة الجوهرة بنت فهد آل سعود، وشكرتها على رعاية منتدى منيرة بنت محمد الملحم لخدمة المجتمع في دورته الثانية عشرة، وثمّنت دور سموها في دعم العمل الجماعي في مسارات ترسيخ دور المرأة في التنمية المستدامة في المجالات الاقتصادية والاجتماعية والتنموية في المملكة. كما رحبت بالحضور، وأشارت إلى أن هذا المنتدى، من الأنشطة الثقافية لمركز عبدالرحمن السديري الثقافي، ويقام سنوياً بهدف تسليط الضوء على موضوع ذي أهمية للقطاع النسائي في محافظة الغاط بشكل خاص، والمملكة بشكل عام.‬

وذكرت السديري أنه يشارك في هذه الدورة من المنتدى نخبة من الأكاديميات والمتخصصات من الجامعات والمؤسسات الوطنية المختلفة، بما يثري الخبرات المكتسبة للمشاركات من خلال اطلاعهن على تجارب جديدة وقيّمة، من شأنها تحقيق الأهداف المنشودة من هذا المنتدى، من خلال تركيزه على دور القطاع غير الربحي لتحقيق المكتسبات الاجتماعية وتنميتها، ودور رأس المال الاجتماعي في تعزيز التنمية المستدامة في المجتمع، وتعزيز العلاقات بين أبناء المجتمع الواحد، واستثمارها لخلق فرص النمو والتقدم وتحسين قدراتهم على اتخاذ القرارات، وقدرة المجتمع على تبني المبادرات التي تنهض بالمجتمع اقتصاديا واجتماعيا وثقافيا.

وأشارت السديري إلى أن رؤية 2030 تتضمن الاهتمام بدور المنظمات غير الربحية والعمل التطوعي في المملكة، كما يؤكد برنامج التحول الوطني 2020 على تفعيل دور منظمات القطاع غير الربحي وتعزيز جهودها في مختلف المجالات التنموية، ويدعو إلى تكامل القطاعات الثلاثة، الحكومي والخاص والمجتمع المدني.

وأضافت د. مشاعل إلى أنه من ضمن البرامج والفعاليات التي نفذتها مكتبة منيرة الملحم لهذا العام في مجال التنمية المجتمعية المستدامة، فقد تم تبنّي العديد من المبادرات التطوعية المجتمعية الهادفة إلى خدمة المرأة والطفل، والاهتمام بما يعزز من إمكاناتهما ويمكنهما من أداء أدوار ثقافية واجتماعية واقتصادية ومجتمعية، إسهاماً منها في الحراك المجتمعي العام، وتعزيزاً للمخرجات التي تطمح المكتبة لتحقيقها؛ إذ أطلقت المكتبة مبادرات تطوعية، باسم "مبادرات منيرة الملحم لخدمة المجتمع"، وانبثق عنها حتى الآن أربع مبادرات تطوعية، استفاد منها هذا العام (450) طفلاً وطفلة، والعمل مستمر في هذه المبادرات، كما ستنطلق قريبا أربع مبادرات أخرى جديدة.

منتدى‭ ‬منيرة‭ ‬بنت‭ ‬محمد‭ ‬الملحم‭ ‬لخدمة‭ ‬المجتمع‭ ‬12

‭"‬دور‭ ‬القطاع‭ ‬غير‭ ‬الربحي‭ ‬في‭ ‬الارتقاء‭ ‬بمؤشر‭ ‬رأس‭ ‬المال‭ ‬الاجتماعي‭ ‬في‭ ‬ضوء‭ ‬رؤية‭ ‬2030‭"‬

حظي مفهوم رأس المال الاجتماعي خلال العقدين الماضيين باهتمام كبير، وبخاصة بعد تبنّي الكثير من الحكومات والمؤسسات الدولية لهذا المفهوم، نظراً لعلاقته ببعض متغيرات التنمية الاقتصادية والاجتماعية؛ كالدخل، والصحة، والتعليم، والفقر، والبطالة، ومستويات الجريمة، وغيرها. فرأس المال الاجتماعي يعد ضرورة لخلق نظام اجتماعي سليم ومستقر، يترافق مع وجود مؤسسات مجتمعية تؤدي دورها التنموي في رفع الكفاءة وتسهيل تبادل المعلومات، ومع توافر دعم حكومي ومساندة حقيقية تشجع مؤسسات المجتمع المدني على أداء دورها في هذا المجال.

وللقطاع غير الربحي دور مهم في الإسهام في تحقيق أهداف التنمية المستدامة، إذ إن التعاون المشترك ببناء شراكات للمؤسسات الاجتماعية غير الربحية، مع القطاعات الرسمية الأخرى ذات العلاقة، يفعّل عناصر التنمية المجتمعية ويطورها بما من شأنه أن يسهم في الارتقاء بمستوى المعيشة، وجودة المنتجات، ويرفع مستوى الرضى الاجتماعي، ويساعد في حل العديد من المشكلات المجتمعية؛ كالبطالة والفقر ويخفض مستويات الجريمة، كما له دور مهم في تحسين المستوى التعليمي وحماية البيئية. وينبثق منتدى منيرة بنت محمد الملحم لهذا العام من رؤية 2030 وبرنامج التحوّل الوطني 2020 للتنميــة والاستدامة، في ظــــل رؤيــــة داعمــــة وواعدة نحو مجتمع حيوي يتمتع باقتصاد مزهر. ويحرص المنتدى على المواءمة بين النظرية والتطبيق، وذلك عبر جلسات حوارية، وورش عمل متزامنة معه، لإثراء محتوى موضوع المنتدى وتحليل عناصره ومحاوره، وتسهم المناقشات التي تجري بين المتحدثات والمشاركات في إيصال المفاهيم، وتشكيل معرفة مشتركة، وتحقيق الهدف الأساس لعقد هذا المنتدى.

محاور‭ ‬الندوة‭:‬

‭-‬ دور‭ ‬القطاع‭ ‬غير‭ ‬الربحي‭ ‬في‭ ‬مؤشر‭ ‬رأس‭ ‬المال‭ ‬الاجتماعي‭.‬
‭-‬ متطلبات‭ ‬حوكمة‭ ‬القطاع‭ ‬غير‭ ‬الربحي‭.‬
‭-‬ تعظيم‭ ‬دور‭ ‬القطاع‭ ‬غير‭ ‬الربحي‭.‬

المتحدثون‭: ‬

صاحبة السمو الأميرة الدكتورة الجوهرة بنت فهد آل سعود (رئيسة مجلس إدارة جمعية مكين لحاضنات الأعمال)،

أ. د. فهد بن حمد المغلوث ( أمين عام جائزة الأميرة صيتة بنت عبدالعزيز للتميز في العمل الاجتماعي)

م. مشاري بن منصور الطريّف (مدير عام التطوير في وكالة التنمية الاجتماعية بوزارة العمل والتنمية الاجتماعية.

أدارت الجلسة: أ.د. الجوهرة بنت فهد الزامل (عضو هيئة التدريس بجامعة الملك سعود).

افتتحت أ.د. الجوهرة الزامل الندوة بقولها: ينبثق المنتدى هذا العام من رؤية ٢٠٣٠ وبرنامج التحول الوطني ٢٠٢٠، للتنميــة والاستدامة في ظــــل رؤيــــة داعمــــة وواعدة لوطـــن طموح: مجتمعه حيوي واقتصـاده مزهر. ويتناول المنتدى ثلاثة محاور ممكنة للقطــــاع غيـــر الربحــي: الاستثمـــــار في رأس المال الاجتماعي واستراتيجيات الارتقاء به، والأثر الاجتماعي للقطاع غير الربحي وتعظيم دوره، ومتطلبات حوكمة منظمات المجتمع المدني.


المحور‭ ‬الأول‭: ‬دور‭ ‬القطاع‭ ‬غير‭ ‬الربحي‭ ‬في‭ ‬مؤشر‭ ‬رأس‭ ‬المال‭ ‬الاجتماعي‭.‬

صاحبة‭ ‬السمو‭ ‬الأميرة‭ ‬
د‭. ‬الجوهرة‭ ‬بنت‭ ‬فهد‭ ‬آل‭ ‬سعود

(رئيسة مجلس إدارة جمعية مكين لحاضنات الأعمال)

تحدثت صاحبة السمو الأميرة د. الجوهرة بنت فهد آل سعود عن دور القطاع غير الربحي في الارتقاء بمؤشر رأس المال الاجتماعي، وتوجه حكومة خادم الحرمين الشريفين به، ممثلاً برؤية 2030 لتحقيق مجموعة من الأهداف أهمها:


1- إعداد‭ ‬جيل‭ ‬رائد‭ ‬يمتلك‭ ‬القدرات‭ ‬والمهارات‭ ‬اللازمة‭ ‬لقيادة‭ ‬مصانع‭ ‬المستقبل‭. ‬
2- تذليل‭ ‬العقبات‭ ‬وإيجاد‭ ‬الحلول‭ ‬في‭ ‬شتى‭ ‬المجالات‭ ‬التنموية‭. ‬

واستعرضت سموها مفهوم القطاع غير الربحي، وقالت إنه منظمات وظيفتها خدمة السكان غير المخدومين لتوسعة مدى الحرية وتفجير طاقاتهم، من خلال الدفاع عن التغيير الاجتماعي وتقديم الخدمات. أما مفهوم رأس المال، فهو مجموعة من المعايير والشبكات التي تمكن العمل الجماعي وهو أحد معالم المنظمة الاجتماعية، مثل الشبكات والمعايير والثقة الاجتماعية التي تسهل عملية التقييم والتعاون من أجل المنفعة المتبادلة، وتحسين فعالية المجتمع بواسطة تسهيل الأعمال المنسقة، وتوضيح أبرز مؤشراته ومنها: العضوية في الجماعات والشبكات، والعمل والتعاون الجماعي، والثقة المتبادلة بين أفراد المجتمع، وسهولة الوصول للمعلومة، والتسهيلات الحكومية أو التمكين، والتماسك الاجتماعي.

وذكرت الأميرة الجوهرة بنت فهد أن أهمية موضوع المنتدى تنبع في كونه من المواضيع التي تحرص عليها غالب دول العالم ومن أبرزها المملكة، في محاولة لمواءمة العمل التطوعي مع متطلبات التغيير الذي يشهده المجتمع. واستعرضت مؤشرات الارتقاء برأس المال الاجتماعي في ضوء تحديد دور القطاع غير الربحي فيه، ومتطلبات الرقي بمؤشر رأس المال الاجتماعي، وطرق قياس مؤشرات رأس المال الاجتماعي واهميتها، كما تحدثت عن إنجازات جمعية مكين ودورها الفاعل.

وقالت إن رأس المال البشري يركز على القدرات الخاصة بكل فرد، والمهارات التي يكتسبها، أما رأس المال الاجتماعي فهو يركز على الإمكانات التي تمنحه إياها العلاقات الاجتماعية بين الأفراد أو مجموعة من المؤسسات.

وختمت الورقة بالحديث عن آليات قياس مؤشر رأس المال الاجتماعي ودور القطاع غير الربحي في الارتقاء به، مبينة أهمية قياس رأس المال الاجتماعي ومؤشراته للأفراد والمؤسسات ولأصحاب القرار في الدولة.

المحور‭ ‬الثاني‭: ‬متطلبات‭ ‬حوكمة‭ ‬القطاع‭ ‬غير‭ ‬الربحي

أ‭.‬د‭ ‬فهد‭ ‬بن‭ ‬حمد‭ ‬المغلوث‭ ‬

(أمين عام جائزة الأميرة صيتة بنت عبدالعزيز للتميز في العمل الجماعي)

قدم أ.د. فهد المغلوث ورقة تحدث فيها عن متطلبات حوكمة القطاع غير الربحي، وهي حوكمة الإدارة العليا والسياسات العامة، وحوكمة السياسات والإجراءات المالية، وحوكمة سياسات الموارد البشرية وإجراءاتها، وقال إن مفهوم الحوكمة والشفافية يركز على وجود أنظمة وسياسات واضحة ومعلنة في كل ما يتعلق بصلاحيات العاملين في المنشأة وامتيازاتهم وحقوقهم وواجباتهم، وكذلك ما يتعلق بحقوق المستفيدين وتحقيق العدالة بينهم.

وأكد الدكتور المغلوث على ضرورة تسهيل الوصول إلى المعلومات المتعلقة بالمنشأة وسرعة التجاوب مع الأزمات المختلفة والمحافظة على الدقة والشفافية، وسلامة هياكلها التنظيمية، ووجود أنظمة وسياسات مالية موثقة وذات مرجعية قانونية. وشدد على أهمية التزام المنظمات غير الربحية بالحرص على توافر التوازن والعدل والنزاهة وعدم التمييز في تقديم الخدمات أو التبرعات.

المحور‭ ‬الثالث‭: ‬تعظيم‭ ‬دور‭ ‬القطاع‭ ‬غير‭ ‬الربحي‭.‬

م‭. ‬مشاري‭ ‬بن‭ ‬منصور‭ ‬الطرّف

(مدير عام التطوير في وكالة التنمية الاجتماعية - وزارة العمل والشؤون الاجتماعية)

هدفت الورقة التي قدمها م. مشاري الطريّف إلى تقديم إحصاءات عن المنظمات غير الربحية (عدد الجمعيات الأهلية، وعدد الجمعيات التعاونية وعدد المؤسسات الأهلية، وعدد لجان التنمية، وعدد الصناديق العائلية التي تم تأسيسها )، إضافة الى تحفيز القطاع غير الربحي لتطبيق معايير الحوكمة، وتمكين القطاع من التحول نحو المؤسسية بإيجاد سبل التعاون بين مؤسسات القطاع غير الربحي، وكيفية تسهيل عملية استقطاب الكفاءات وتدربيها، وبناء قدراتها لتمكينها من العمل في القطاع غير الربحي، والمحفزات المقدمة من وزارة العمل والتنمية الاجتماعية متمثلة في وكالة التنمية الاجتماعية، ومنها ايضاً دعم الاستدامة المالية من عدة نواحٍ أبرزها إنشاء صندوق دعم الجمعيات الأهلية، وتفعيل الإسناد من الجهات الحكومية إلى المنظمات غير الربحية، إضافة إلى استعراض عمل المركز الوطني للقطاع غير الربحي الذي يسعى بدوره إلى تنمية القطاع غير الربحي بالصورة الأشمل.

وأكد م. الطريّف أن القطاع غير الربحي يعد من أكثر القطاعات المواكبة للمتغيرات الاقتصادية والاجتماعية، وهو شريك تنموي منذ تأسيس المملكة العربية السعودية.

تنظيم‭ ‬ورش‭ ‬عمل‭ ‬تدريبية
على‭ ‬هامش‭ ‬المنتدى

نظمت هيئة المنتدى ورشتي عمل تدريبي، شارك فيها ما يزيد عن تسعين من سيدات المجتمع المحلي، وقد شملتا موضوعين أساسيين:

1- ورشة التطوع ومؤسسات المجتمع المدني، وقدمتها د. هدى أحمد البراك (وكيلة عمادة البحث العلمي وعضو هيئة تدريس بجامعة المجمعة).

تضمنت الورشة عدة محاور مهمة، هي: مجالات التطوع، ومؤسسات المجتمع المدني والتحول من الرعاية إلى التنمية، وأهمية التحول للمؤسسات من رعوية إلى تنموية، واهتمام مؤسسات المجتمع المدني بأمور عديدة لمساندة المجتمع.

2- ورشة الشراكة المجتمعية ... طريقٌ للتطوع، وقدمتها د. مها إبراهيم الكلثم (وكيلة عمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر وعضو هيئة تدريس بجامعة المجمعة).

تضمنت الورشة عدة محاور مهمة، هي: تعريف الشراكة المجتمعية، ودور الشراكة المجتمعية في خدمة المجتمع (جامعة المجمعة أنموذجاً)، والتطوع رئة المجتمعات المتمدنة، والتطوع بوابة المستقبل (فريق رفد التطوعي)، وأهمية التطوع في تعزيز الشخصية.

كما أقيم على هامش فعاليات المنتدى معرض لإصدارات مركز عبدالرحمن السديري الثقافي ضمن برنامج النشر ودعم الأبحاث التي بلغ عددها نحو (200) إصدار. وقد حضر المنتدى جمهور من نساء محافظة الغاط والمحافظات المجاورة، وطالبات كلية التربية للعلوم الإنسانية في الغاط وطالبات من جامعتي المجمعة والزلفي.



مقال

■‭ ‬د‭. ‬هياء‭ ‬عبدالرحمن‭ ‬السمهري- منتدى‭ ‬منيرة‭ ‬الملحم‭ ‬في‭ ‬الغاط‭ ‬وفكر‭ ‬المؤسسات‭ ‬الإنسانية